عودة شاكلتون

مطاردة حلم عمره 100 عامعودة شاكلتون

There is no greater destination than a dream
عاد إرنست شاكلتون إلى منزله بأمان يغمره الفرح والسعادة بعد محاولة شاقة لتحقيق طموحه السابق في عبور القارة القطبية الجنوبية، عاد ومعه فرقته المكونة من سبعة وعشرين مستشكفًا شجاعًا ومقدامًا.
وبعد مرور مائة عام على العودة من تلك الرحلة، قرر باتريك بيرغل - حفيد حفيد شاكلتون - أن يتعاون مع هيونداي لخوض التحدي نفسه بعبور القارة القطبية الجنوبية.
الفيلم الأساسي عن عودة شاكلتون
Quick Menu
Page sharing